vendredi 8 février 2013



صرّح إمام خطيب بجامع دَوّار هيشر اليوم أثناء أداء خطبة الجمعة أن من اغتال شكري بلعيد لا يحمل ذرّة إيمان في قلبه ولا يمكن أن يكون مسلما مندّدا بهذه الجريمة البشعة.



وأضاف أن من قام بعملية الإغتيال لا يريد الخير لتونس ويريد إدخال البلاد في عنف.



كما انتقد أعمال العنف ضد أعوان الأمن مترحّما على روح العون لطفي الزّار الذي توفي في مواجهات مع المتظاهرين بالعاصمة.



أهلا وسهلا بك في صفحتنا..إنضمَّ إلينا...إضغط على هذا الرابط



0 commentaires:

Enregistrer un commentaire

Nombre total de pages vues