mardi 20 novembre 2012




كشف وزير المالية بالنيابة سليم بسباس عن استعداد اللجنة الوطنية للتصرف في الأملاك بوزارة المالية المصادرة لإطلاق طلب عروض يتعلق ببيع قصر صخر الماطري بسيدي بوسعيد، مؤكدا على أن هذه العملية سيكون لها مردود مالي كبير جدا سيتمّ ضخ عائداتها في ميزانية الدولة.

وأعلن يوم السبت خلال ندوة صحفية تمّ تخصيصها لعرض نتائج التفويت في رأس مال شركة النقل للسيارات، عن بداية دخول العائدات المالية إلى خزينة الدولة جراء عمليات بيع بعض الممتلكات من سيارات وعقارات وسندات ومحافظ مالية التي كانت على ملك عائلة الرئيس المخلوع وأصهاره والمقربين.

بيع "النقل"

وتتمثل هذه العائدات في قيمة 231.3 مليون دينار بعد التفويت في حصة الدولة في شركة "النقل" للسيارات (60%) وهي الحصة التي تمّت مصادرتها من أسهم صخر الماطري صهر المخلوع.

وأعلن وزير المالية بالنيابة سليم بسباس، أن "مجمع بارنان بولينا"، فاز بعرض التفويت في نسبة 60 بالمائة من رأس مال شركة النقل للسيارات بعد أن تقدم المجمع بعرض قيمته 3ر231 مليون دينار (م د) أي بمعدل 850ر12 د كسعر للسهم الواحد.

التفويت في عقارات

وأشار إلى تمكن الدولة من الحصول على عائدات بقيمة 300 مليون دينار من سندات مالية علاوة على بيع 6 عقارات كانت على ملك العائلة الحاكمة بقيمة تتراوح بين 5 و6 ملايين دينار وأفاد الوزير أن تونسيين هم الذين اقتنوا هذه العقارات.

وأضاف أنه تم أيضا بيع بعض السيارات العادية التي كانت على ملك هذه الجماعة بقيمة 800 ألف دينار، واصفا هذه العمليات "بأول الغيث قطرة" إلى حين بلوغ الهدف المرسوم لهذا العام من خلال استهداف تعبئة 1200 مليون دينار من الأموال المصادرة.



مزاد علني

وبالنسبة إلى المعرض الذي تنوي الحكومة تنظيمه لعرض ممتلكات عائلة المخلوع وأصهاره قدّم وزير المالية معطيات جديدة في الغرض تتمثل بالخصوص أن هذا المعرض سينتظم في مطلع شهر ديسمبر القادم، وأن ترتيبات أمنية حتّمت تأخيره من خلال الحرص على تأمين المعروضات الثمينة وتركيز كاميرات مراقبة وتوفير مقومات السلامة والحماية.

ولاحظ أن المعرض سينتظم في فضاء كليوباترا بقمرت (مقر الكازينو القديم) وستكون طاقة استيعابه بحوالي 500 شخص، مشيرا إلى أنه تمّ كراء الفضاء لمدة شهرين للسماح لأكبر عدد ممكن من الزائرين من الإطلاع على المجوهرات الثمينة وبعض المنقولات القيمة علاوة على السيارات الفارهة والرفيعة والتي قد يتجاوز سعرها 1 مليون دينار.

وأضاف أن الدخول للفضاء سيكون بمعلوم ومن المنتظر أن تكون أسعار التذاكر مرتفعة نسبيا باعتبار أن الشريحة التي سترتاد المعرض ستكون شريحة معينة وقادرة على اقتناء بعض المعروضات.

التفويت في "تونيزيانا"

وأوضح وزير المالية بالنيابة سليم بسباس من جانب آخر أن العروض المالية المقدمة من طرف المستثمرين للفوز بحصة الدولة التونسية في شركة "تونيزيانا" البالغة 25 بالمائة (حوالي ألف مليون دينار) لم تكن في مستوى التطلعات وأنها لم ترض الحكومة المؤقتة.

وقال إنه من ضمن 8 عروض تقدمت بها صناديق استثمارية دولية كبيرة تم الاحتفاظ بصندوقين الأول صندوق استثماري قطري ليبي والثاني صندوق استثمار لكسمبورغي إيطالي.

غير أن العرضين الماليين لهذين الصندوقين لم يكونا مجديين وأقل بكثير من السعر المرجعي ولأجل ذلك تمّ الطلب مهما مزيد بذل مجهود إضافي لتحسين العرض المالي الخاص بمؤسسة "تونيزيانا".

وكشف من جانب آخر أن أحداث السفارة الأمريكية يوم 14 سبتمبر 2012 قد أثرت نسبيا على سير العملية باعتبار أنه من ضمن الثمانية العروض التي تقدم بها 8 صناديق استثمارية هناك صندوقان أمريكيان قرَرا التخلي عن اهتمامهما بالعملية.

وأضاف أن مسار التفويت ما زال مفتوحا ومتواصلا إلى حين الحصول على العرض المالي الذي يتماشى وقيمة المؤسسة مبرزا أن الحكومة آلت على نفسها عدم التفويت في المؤسسات المصادرة بأسعار أقل من قيمتها الحقيقة و اختيار التريث في مثل هذه المسائل.

التوفيت في البنك التونسي

وأعلن رضا السعيدي الوزير المكلف بالملفات الاقتصادية والاجتماعية من جانبه أنه "سيتم بعد ظهر الاثنين 19 نوفمبر الجاري فتح العروض الخاص بالتفويت في نسبة 13 بالمائة من رأس مال البنك التونسي وذلك بحضور المترشحين الذين تم انتقاؤهم للعملية".





أهلا وسهلا بك في صفحتنا..إنضمَّ إلينا...إضغط على هذا الرابط


0 commentaires:

Publier un commentaire

Nombre total de pages vues